محاولة يائسة من انا بالظبط؟

شخصي

#1

جئت هنا مصادفة غريبة ولكنها جميلة لاول مرة اجد مكان استطيع التحدث فيه بلا خجل برغم احساسى الدائم بالشعور بالذنب الا اننى اشعر ببعض الراحة بينكم انا فتاة عمرى 33 عاما مررت بتجارب شتى مارست انواع عدة على مدار حياتى لااعرف ما المسمى الطبى لحالتى كل ما اعرفه اننى استمتع بالشىء الجديد والغريب اول الامر ثم اكرهه وانفر منه بعد هذا اغلق الابواب على نفسى تماما واعشق الوحدة عشقت فتاة فى فترة من الزمن وكنت منسجمة معها جدا واكتشفت بعد فترة قصيرة انها تفعل هذا لاهداف معينة وتريد مصلحتها فقط وانها لاتحبنى ولا تريد سوى مصلحتها العليا فقط ابتعدت عنها ولم ابحث عن غيرها خوفا من تكرار الصدمة وبعد مرور سنوات طويلة من الالم النفسى تعرفت بجار جديد لى ظل يتقرب منى كثيرا وعندما تصادقنا لفترة تقارب السنة تزوجته مع خوفى الشديد من فكرة الارتباط لكن مرت الامور بسلام ثم اكتشفت انه غريب الاطوار لم اغضب وامتثلت لرغبته وتعلمت معه احساس جديد وكأننى انا الرجل وهو الانثى والعكس كنت كل ليلة اقوم بدور الانثى والرجل بالتبادل اغرتنى الافكار الجديدة وكنت سعيدة حتى جاء اليوم المشؤوم حين عاد صديقه من السفر وعادت ريما لعادتها القديمة تخلى عنى من اجله وفهمت اننى كنت مسكن مؤقت لحين عودة الصديق وانتقل من المكان تماما بلا رجعة وانا الان لم اعد اعلم من انا او ما هويتى اشعر بألم شديد وفقدت الثقة تماما بالاشخاص وانعزلت اكثر من زى قبل اعلم انكم اناس مثقفون تستطيعون افادتى بخبراتكم ونصائحكم وارجو الا يغضب
.اى شخص من صراحتى لكم جزيل الشكر


#2

الصراحة مطلوبة لمعالجة الحالة ابحثى عن نفشك بداخلك وتخلصى من الهوائية لانك هوائية كلفراشة عوزه تاخد رحيقها
من كل زهرة حتى تنموا منتظرة منك اى سؤال والاجابة عليه حتى تتخلصى من هذا الاحباط مع العلم انى مريت بهذا
كما انتى


#3

ارجعي بالزمن… لاول الطريق
1- نضفي كل اللي فات من اثار. وتبعدي عن اي حاجه تفكرك بيه.
2- خدي من الماضي الايجابيات بس الذكريات الحلوه… وتعلمتي تتجنبي ايه وتعلمتي انتي قويه ف ايه.
3- ابعدي عن ناس زمان… وفضفضي بكل الكلام اللي جواكي لحد ما ترجعي صفحه ببضه

حياتك الجديدة بقا محتاجه تقدير ذات… ايجابيه… وطول نفسسس بمعني ماتسبيش حاجه بدأتيها ابدا.
واتمني ترجعي الانسانه اللي تعودتي عليها زمان.


#4

افهم من ردك انى مش صريحة ؟! اعتقد انى مش محتاجة للكذب خصوصا هنا ووراء شاشة ووسط ناس مثقفة ممكن تفيدنى بخبرات سابقة والا فلماذا نحن هنا؟! اذا كنت فهمت مضمون رسالتك خطأ ياريت ترشدينى للمضمون الصحيح وشكرا لاهتمامك بالرد


#5

صعب جدا اقدر ارجع زى زمان بس هحاول افكر فى نصيحتك جايز الاقى حل وشكرا للمشاركة


#6

احيانا اننا نطرح التساؤلات اللي جوانا والفضفضه كافيه لتصحيح اللي فات. او الشعور بالتاقلم معاه ع الاقل …
و يعطي شعور بالارتياح


#7

على كل حال انا احاول الفضفضة ان لم ترحنى قليلا ولم اتوصل للهويتى الان فربما وجدتها فيما بعد والاكثر روعة انى وجدتكم بحياتى هذا افضل مكسب لى


#8

انا متفق جدا مع كلام الباندا و اعشر بما تشعرين بيه بداخلك


#9

شكرا يامحمد لتفاعلك اتمنى لك وللجميع حياة هادئة وسعيدة


#10

بعد تفكير عميق فى الماضى والحاضر وكل لحظات السعادة التى لم تدم كثيرا اكتشفت شيئا فى داخلى وربما تكون هذه هى هويتى فعلا وربما لم اتعرف اليها بعد لقد وجدت اننى ثنائى الميول للجنسين ولكن العلاقات العادية الطبيعية لا تحرك فى سكنا واشكركم كثيرا فلولا وجودى بينكم ما كنت لافكر اصلا فى ماهى هويتى ولا ميولى ربما لابد لنا من صراعات كى نفهم الحقائق


#11

اتمنى انك تكونى فعلا اكتشفتى نفسك، و لكن انا محتار فجمله انتى قولتيها ، ازاى ثنائيه الميول بس العلاقات العديه لا تحرك فيكى ساكنا؟


#12

شئ جميل اتمني لك السعادة… اري ان تبدأي لا من حيث انتهيتي. لكن تبداي من اول ذكري حلوة حستيها بحياتك…


#13

فعلا بدات افهم نفسى قليلا ووجدت ميولى وبالنسبة لسؤالك فانا لست مغايرة يعنى يشدنى نفس الجنس وايضا الجاى فاعل ومفعول به لكن علاقه انثى برجل طبيعى لاتمت لى بصله والدليل فشلى فى زواجى الطبيعى واستقرار الزواج الثانى الذى اعترف لى انه كان له شريك من قبل لم اغضب وقتها مع ان الفكرة جديدة ولكنى انسجمت بها وما احبطنى وافشل العلاقة بيننا عودة شريكه لا اكثر فهو حتما يريد فاعل حقيقى لا اسبرينة مؤقتة


#14

نصايحك انتى والاصدقاء هنا هى ما انارت فكرى اشكركم جميعا


#15

اها اوك فهمت قصدك


#16

انتى فين ياعزيزتى اشتقت لتعليقاتك


#17

دورى على نفسك وطالما هوسابك علشان صاحبه يبقى اكيد معندهوش مانع انك تشوفى حياتك وراحتك


#18

احنا انفصلنا اصلا وهو مشى خلاص


#19

انتم ناس جميله اوي
ليتني اراكم على ارض الواقع ونتخلص من هذا المقهى الافتراضي :smile:)


#20

فكره حلوه يا اسكيدو بس المشكله ان كل واحد فينا من مكان مختلف عن التانى بس الفكره فحد ذاتها حلوه جدا