قصتي مع جاري السوداني

شخصي
علاقات

#1

كنت طفل عندي 6 سنين تقريبا
وكنت عايش مع جدتي فترة طفولتي
المهم كان جنبنا جيران من السودان كنت بحبهم اوي وبيحبوني جدا
في مرة كنت رايح ازور ابله هويدا اسمها كدا فتحلي اخوها اسمه ادريس 25 سنه تقريبا
انا: فين ابله هويدا
اخوها : شويه وجايه ادخل استناها
انا ببص لقيته مضلم الشقه كحل خوفت كنت همشي
ادريس حس ان همشي مسكني من ايدي شدني جوه وقالي متخفش
ادريس: ادخل استنها هي ع وصول
انا دخلت عشان بحبهم زي اهلي
ادريس فضل ماشي ورايا يوصلني الأوضه ونا ماشي لقيت ايده بتحسس ع مؤخرتي ببص ورايا ونا مش فاهم بيعمل اي فاكرها لعبة جديدة
ادريس نظرته كانت كلها شهوه
وصلني الاوضه اعدت شويه
ادريس: ايه رائيك نلعب وتاخد جنيه
ادريس قلع بنطلونه وشلني نيمني علي بطني ع السرير بدأ يلحس مؤخرتي كتير ويلعب بلسانه فيها
شويه وحسيت بحاجه تخينه اوي بتحسس علي خرمي قضيبه تخين اوي
طويل رايح جي بين فلقة مؤخرتي شويه لحد خرج المني الدافي علي مؤخرتي
احساس غريب اوي مفهمتوش وقتها اوي لكن فضل معلم جوايا استحالا يتنسي للأبد
من هنا كبرت اللعبة جوايا ولعبتها
مع اعز صاحب بس مش بنفس الطريقه
كنا بنحسس علي قضيب بعض
وكبرنا علي كدا لحد ما للاسف
عزل ومشي صاحبي وسابني
من وقتها الفكرة شغلاني جدا بس خايف من الفضيحه وكنت عيل
لما كبرت اخدت حريتي شوي وقررت العب احلي لعبة بس مش لاقي حد يحتويني بجد
يحبني بجد
يكون قلبه حنين ونعيش انا وهو لبعض


#2

انا مريت بنفس التجربة بس اللعبة كانت اجباري


#3

This user has deleted their account