القبض التعسفي للمثليين

قانون وتشريع
هوموفوبيا
ثقافة ومجتمع

#1

لقد أصبح القبض القسري والتعسفي مشكلة للمثليين ولم يعد حكرا على شكل او سلوك بعينها من المثليين. فبعدما كانت هذه الظاهرة في وقت مضى نتاج دكتاتوريات عسكرية أساسا، يمكن اليوم أن يحدث القبض القسري في ظروف معقدة لنزاع داخلي، أو يُستخدم بالأخص كوسيلة للضغط السياسي على المجتمع الدولى او الهاء المجتمع عن بعض المشكلات السياسة والاجتماعية او لتمرير بعض القونين .
وفي كثير من الأحيان يتعرض الشخص المقبوض عليه للتعذيب ويظل في خوف دائم على حياته، ويُستبعد من نطاق حماية القانون، ويُحرم من كل الحقوق ويصبح تحت رحمة سجانيه. ويُعد هذا انتهاكاً متواصلاً.
هل لديك افكار لدعم او حل مشكلة القبض التعسفي للمثليين ؟
شارك بافكارك


#2

This user has deleted their account


#3

الفكرة مش بس ف المؤسسة اللى حاكمة لكن وعى الناس له تاثير كبير يعنى لو الفكر المجتمعى عنده تقبل للاختلاف والتعايش بوجة عام كان ممكن يحصل ضغط من المجتمع على المؤسسات الحاكمة والوضع يتغير لكن اكيد دا مش موجود ف بلد زى مصر ف الحل ف نظرى هو العمل على الارتقاء بفكر الناس ودا بيكون على المدى الطويل لكن حل فورى ما اظنش انة ممكن يكون متاح


#4

magnona>> معاكى تماما… وانا كنت اتلمت عن الموضوع دا قبل كده طريق طويل ليتقبلنا المجتمع… اعتقد اول نقطة لازم هتكون عن طريق الاعلام … اللى للاسف بيشوه صوره المثلين من وقت للتانى… بس غالبا لازم البداية هتكون منه


#5

يامادو الاعلاميين منهم مثليين ولكن بيهجمه المثليين لتغطية ميولهم


#6

:frowning_face:


#7

إعلام ساقط وحكومات مستبدة متعسفة وشعوب جاهلة متخلفة أمية فماذا بعد هذا كله وماذا ننتظر …