إلى ماذا نستمر والى متى

أهواء

#1

لعل اصعب ما فى الأمر أن تستمر فى التظاهر بانك لست أنت والاصعب أن تكون بمفردك تواجه العالم طوال حياتى كنت بفردى وجهات مشاكل اكبر من سنى قوتنى جعلتنى البس القناع مبكرا لم يكن لى اصدقاء لانى فضلت الدراسة وعملى والان انهيت للتو درستى لا اعلم ماذا بى وطلما اسئل نفسى هل انحرفت عن سلوكى الجنسى بسبب وحدتى ام انى هاكذا لا الوم المجتمع لانى الاحد نفسى انى فقط اسير فى طريق مما ولعلى اعرف نهايته ولكنا هى النهاية التى يريدها المجتمع ولست أنا أريد أن أكون بحرية لا قيود ولا شئ لكن
كل المنافى لاتبدد وحشتى
ما دام منفاى الكبير بداخل


#2

معلش … ربنا يكون في عوننا جميعا